Thursday, March 12, 2009

بعد الحكم على ممدوح اسماعيل بـ 7 سنوات في قضية العباره أهالي الضحايا لا طالوا عنب الشام ولا بلح اليمن


ممدوح إسماعيل صاحب عبار السلام

قضت محكمة جنح مستأنف سفاجا في 11 مارس برئاسة المستشار خالد بدرالدين رئيس المحكمة بالحكم غيابيا بالسجن 7
سنوات مع الشغل للمتهم الأول ممدوح إسماعيل رئيس مجلس إدارة شركة الملاحة و3 سنوات مع الشغل لكل من ممدوح عرابى مدير الأسطول البحرى بالشركة ونبيل السيد شلبى مدير فرع شركة الملاحة بسفاجا وإلزامهم بالمصاريف والمتهمين فى غرق العبارة السلام 98 والتى راح ضحيتها 1033 راكبا وإصابة 377 آخرين فى فبراير 2006.

وقضت المحكمة برفض الإستئناف المقدم بشأن باقى المتهمين وتأييد الحكم الصادر بشأن صلاح جمعه ربان السفينة سانت كاترين وبراءة عمرو ممدوح إسماعيل ومحمد عماد الدين أبوطالب نائب رئيس مجلس الإدارة.

وجهت المحكمة للمتهمين الثلاثة تهم القتل الخطأ والتراخى والإهمال فى إنقاذ الضحايا وتركهم على مدى 36 ساعة يصارعوا الأمواج مما ساعد على إرتفاع عددهم وذلك أستنادا لنص المادتين 238 و244 من قانون العقوبات .

.........................................

وفي نظره سريعه على الحكم نرى الاتي :

الحكم على ممدوح اسماعيل بالسجن 7 سنوات .. يعني بحسبه بسيطه واخد يومين ونص على كل ضحيه

لأن 366 يوم وهم عدد أيام السنه مضروبه في 7 سنوات وهي عدد السنين المحكوم بها غيابيا على ممدوح إسماعيل مقسم الناتج على 1033 وهو عدد ضحايا العباره يكون الناتج يومين ونص

366 × 7 = 2562 ÷ 1033 = 2.4

يعنى يومين ومش مكملين النص كمان لكل قتيل ولو اتنفذ الحكم لا قدر الله ممكن ربنا يكرمه ويخرج بعد نص المده ، ولا عزاء لأسر الضحايا

يعني ممكن الضحيه يقف بيوم وربع يا بلاش

.........................................

طبعا الحسبه الي فاتت دي لو كانت بحساب ان سنة السجن تساوي 12 شهر

.........................................

لكن المعروف ان سنة السجن بـ 9 شهور

يبقى نعيد الحسبه تاني كده من جديد ببساطه

يعني 9 شهور في 30 يوم في 7 سنين مقسم على 1033

9×30 = 270 × 7 = 1890 ÷ 1033 = 1.8

يعنى مش مكملين يومين كمان لكل قتيل ولو اتنفذ الحكم لا قدر الله ممكن ربنا يكرمه ويخرج بعد نص المده برضه، ولا عزاء لأسر الضحايا

يعني ممكن الضحيه يقف بيوم الا ربع يا بلاش

.........................................

طبعا الكلام الي فوق دا كله ملوش لازمه لا هو ولا الحكم لان الباشا بسلامته عايش بره في لندن
مين بقى يجيبه من بره
الله أعلم

يعني ممدوح إسماعيل هربان بره يعني الحكم مش هيتنفذ ولو لا قدر الله حكومتنا صحي ضميرها لا قدر الله ورجعته مصر هيطبق عليه بحنيه على طريقة يا حونين على الوسط يا استك

يعني بالعربي الفصيح الحكم حبر على ورق


يعني الضحايا لا طالواعنب الشام ولا بلح اليمن


ولا أراكم الله مكروها في عزيز لديكم

الفـــــــــــــــــــــاااااااا تحه

2 comments:

سجود المشهراوي said...

ما في كلام
ما في تعليق

الا حسبنا الله ونعم الوكيل

ربنا ينتقم منهم

احمد هلال said...

حسبنا الله ونعم الوكيل

حتى القضاء المصري بدأ يفقد استقلاليته