Sunday, November 14, 2010

أحمد شعبان قتيل جديد في قسم سيدي جابر بالأسكندرية .. جريمة قتل جديدة للداخلية على طريقة قتل خالد سعيد







أحمد شعبان شاب مصرى يبلغ من العمر 19 سنة
تم القبض عليه واحتجازه فى قسم شرطة
سيدى جابر -الإسكندرية- منذ عده ايام بدون أى تهمه قانونية تجيز بقائه بهذا الشكل داخل القسم وعندما تم العثور عليه وُجد ملقى بترعة المحمودية جثة هامدة وقد فارق الحياه وبه اثار اعتداءات وحشية واصابات بالغة تظهر تعرضه للتعذيب قبل الموت, وتم احتجاز صديقه مؤخراً بهذا الشكل ايضا وهو الآن فى ذلك القسم لانه الشاهد الوحيد على هذه الواقعة وعلى مقتل الفقيد.ولقد حررت اسرته محضراً امام النيابة العامة حمل رقم 4163 تتهم فيه شرطة مباحث قسم سيدى جابر بالقاء القبض على نجلهم واحتجازه لمدة 6 ايام وتعذيبه حتى الموت ومن ثم القائه بترعة المحمودية, وتم دفن الجثمان بمدافن كرموز، بعد الصلاه عليه بمسجد العمرى.اهل الفقيد يسكنون بشارع محسن بمنطقه محرم بك

الاسم: أحمد شعبان السيد.
السن: 20 عاما
العنوان: ش محسن, بجوار مسجد البرنسيسة -محرم بك

أحمد شعبان.. شاب تم تعذيبه إلى ان مات. كان أحمد عائدا إلى منزله بعد أن حضر فرح أخت أحد اصدقائه.. وفى الطريق, قابلته لجنة تفتيش. وأخذوا منه البطاقة وذهبوا به إلى قسم سيدى جابر وطلبوا منه أن يوقع على محضر سرقة تليفون محمول. ومن المعروف أن أقسام الشرطة تقوم خلال الفترة الاخيرة بتلفيق القضايا للشباب فيما يعرف "تقفيل القواضى".

رفض أحمد أن يوقع على المحضر الملفق فقاموا بتعذيبه لمدة 5 أيام وفى النهاية: قــــــــــتــــــــــــــــــــــلـــــــــــــــــــــــــــــــــــــوه.
وحاول قسم سيدى جابر (سلخانة التعذيب) إخفاء الجريمة من خلال إلقاء جثة أحمد فى ترعة المحمودية -عند منطقة سموحة- خوفا من كشف الحقيقة فى هذه القضية كما حدث فى قضية خالد سعيد من قبل.

وأثناء ذلك حاول أهله وأصدقائه أن يعرفوا أى معلومات عنه و لكن تعامل معهم قسم سيدى جابر بالاهانة وتوجيه السب و الشتائم إليهم واحتجزوا صديقه وهو الشاهد الوحيد على تفاصيل الجريمة.

لم يكتف كلاب العادلى بما فعلوه ورفضوا تصوير الجثة من أجل اخفاء ما حدث.. فآثار التعذيب ظاهرة بوضوح على الجثة وخاصة على الرأس من الخلف ورفضوا ايضا خروج جنازته من أمام منزله (!!).

بس كلنا مش حنسكت على جرائم كتيبة الاعدام فى قسم سيدى جابر اللى بيشرف عليها و بيحركها "عماد عبد الظاهر".

لذلك يدعوكم أهالى محرم بك لفاعلية كبيرة للتعبيرة فيها عن الغضب و السخط لكل ما يحدث من بلطجية النظام و كلاب الداخلية
اليوم الاحد 14/11/2010 فى تمام الساعة الثانية عشر ظهراً
امام منزل الشهيد.. شهيد التعذيب (أحمد شعبان)






video

يجب أن يعلم كل من يعمل فى الجهاز المسمى بأمن الدولة أن مصطلح الدولة لا يعنى تقويد وإفساد حياة المجتمع كله و وأد كفاءاته و نشاطاته و تزوير إرادة أفراده من أجل حماية مبارك و عائلته، أنتم ترون الدولة هى مبارك و مبارك هو الدولة، فمبارك الآن يبلغ من العمر ٨٢ و ماهو إلا شيخاً عجوزاً متصهيناً مقيماً فى شرم الشيخ لا يدرى بما يدور حوله.
مبارك ترك ساحة الحكم بالقاهرة لإبنه الفاسد الحاقد الجاحد المعقد نفسياً كى يدير البلاد بنشر الظلم و الفساد و تزوير إرادة العباد للجلوس رسمياً على كرسى الحكم لتصبح مصر مورثة رغم أنف كل المصريين.
الشعب المصرى يعلم جيداً أن كل فرد يعمل فى هذا الجهاز أىً كانت رتبته ما هو إلا شخص مبرمج على تنفيذ الأوامر أى أنه عبداً للأمر تحت ضغط مستقبله المرهون برضا رؤسائه عنه.
و فى حالة عدم رضا رؤساؤه عنه يكون مستقبله مهدد بالإحالة إلى التقاعد في سن مبكرة والعزل والمحاكمة.
ما هذه المهنة التى يمتهنها أفراد هذا الجهاز؟!!.
الشعب المصرى يعلم بأنهم يمتهنون مهنة غير شريفة، هى مهنة إختطاف و إعتقال و تعذيب المطالبون برفع الظلم و القضاء على الإستبداد. هل سيظل أفراد هذا الجهاز مبرمجون على تنفيذ أوامر الإختطاف و التعذيب و لى ذراع الشعب من أجل مساندة هذا النظام الديكتاتورى اللعين الذى سيظل يقاتل حتى آخر نفس من أجل التوريث .
حتما و بإذن الله سوف يأتى اليوم الذى سيذهب فيه النظام إلى الجحيم و سيكون هو نفس الذى تتمنون فيه أن يصفح الشعب عنكم و يسامحكم عن ما إرتكبتموه من جرائم أثناء وقوفكم داخل أقفاص الإتهام

صفحة التضامن مع أحمد شعبان على الفيس بوك

أخبار متعلقة بالموضوع
أنباء عن ضحية تعذيب جديدة في قسم “سيدي جابر” ..والأمن ينفي
صحفي ينشر فيديو لأهل قتيل الاسكندرية الجديد يتهمون الشرطة بتعذيبه
أسرة ضحية الإسكندرية الجديد تتقدم بطلب للنيابة للحصول على صورة من تقرير الادلة الجنائية تمهيدا لتقديم بلاغ بتعذيبه
رابط الفيديو الذى قام بنشره الزميل محمد عبدالفتاح

والدة ضحية سيدي جابر الجديد للبديل: تأكدت من تعذيب ابني داخل القسم بنفسي قبل الإعلان عن وفاته


No comments: